Deprecated: mysql_pconnect(): The mysql extension is deprecated and will be removed in the future: use mysqli or PDO instead in /home/nehads36/public_html/Connections/conn.php on line 10
اساتذه الخط العربي - جلال امين صالح
 
الإمام محمد بن إسماعيل البخاري
وَهُو صَاحِب الْصَّحِيْح فِي الْأَحَادِيْث الْنَّبَوِيَّة كَان يَكْتُب الْخَط الْجَمِيل و كَان يَرْحَمُه الْلَّه يَخُط بِكِلْتَا يَدَيْه تُوُفِّي عَام 1256 هـ  
ام المؤمنين حفصة بنت عمر بن الخطاب رضي الله عنها
تَقْرَأ و تَكْتُب و لَكِنَّهَا أَخَذَت تَجْوِيْد الْخَط عَن الصْحَابِيّة الْجَلَيْلَة لَيْلَى بِنْت عَبْدِاللّه الْعَدَوِيَّة الْقُرَشِيَّة بِأَمْر مِن الْرَّسُوْل الْكَرِيم عَلَيْه افْضَل الْصَّلاة و الْتَّسْلِيم فَأَصْبَحَت مِن الْمْجيدَات فِيْه رَضِي الْلَّه عَنْهَا  
الخليفة المسترشد بالله
هُو أَبوَمَنْصُوّر الْفَضْل الْمُسْتَرْشِد بِاللَّه بِن الْمُسْتَظْهِر بِالْلَّه. مِن خُلَفَاء الْدَّوْلَة الْعَبَّاسِيَّة. بُوْيِع بِالْخِلَافَة فِي الْيَوْم الَّذِي تُوُفِّي فِيْه وَالِدِه 16 رَبِيْع الْآَخَر سَنَة 513هـ وَتُوُفِّي عَام 529 هـ كَان مَلِيْح الْخَط وَشَهَامَتُه أَشْهُر مَن الْشَّمْس كَان ذُو هَمُّه عَالِيَه وَشَهَامِه زَائِدَه وَكَان مِقْدَامُا ذُو رَأْي سَدِيْد وَهَيْبَه وَبَأْس شُيِّد ارْكَان الْشَرِيعَة وَطُرُز اكْمَامِهَا كَمَا قَال الْسُّيُوْطِي قَاد الْحُرُوْب بِنَفْسِه وَغَزَا عِدَّة مَرَّات وَنَصْرَه الَلّه عَلَى أَعْدَائِه أَكْثَر مِن مُرِّه  
الخليفة المستظهر بالله
تُوُفِّي فِي 23رَبِيْع الْآَخَر سَنَة 512هـ. وَكَانَت مُدَّة خِلَافَتِه 24 سُنَّة وَثَلَاثَة أَشْهُر وَأَحَد عَشَر يَوْمَا. قَال فِيَة ابْن الْاثِيْر:كَان لَيِّن الْجَانِب كَرِيْم الْاخْلاق يُحِب اصْطِنَاع الْنَّاس وَيَفْعَل الْخَيْر وَيُسَارِع إِلَى أَعْمَال الْبِر حَسَن الْخَط جَيِّد الْتَّوْقِيْعَات لايُقَارِبِه إِلَيْهَا أَحَد، يَدُل عَلَى فَضْل غَزِيْر وَعَلَّم وَاسِع، سَمْحَا، جَوَادا، مُحِبّا لِلْعُلَمَاء وَالصُّلَحَاء  
الخطاط شكر زاده محمد افندي
خَطَّاط عُثْمَانِي ذَائِع الْصِّيْت تَعْلِيْم سِتَّة انْوَاع مِن الْخَط الْعَرَبِي كَان وَالّه يَعْمَل حُلْوَانيّا أَي شَكَرْجي بِالْلُغَة التُّرْكِيَّة كَانَت وَفَاتُه عَام 1166 هـ  
الخطاط دده زاده محمد سعيد
 
الخطاط محمد بن علي بن الحسين بن مقله
أَبُو عَلِي مُحَمَّد بْن عَلِي بْن الْحُسَيْن بْن مُقْلَة وُلِد بِبَغْدَاد عَام 272 هـ 886 م وَتُوُفِّي بِهَا 939 م 328هـ خَطَّاط عَرَبِي وَكَان مِن أَشْهُر خَطَّاطِي الْعَصْر الْعَبَّاسِي وَأَوَّل مَن وَضَع أَسَّس مَكْتُوْبَة لِلْخَط الْعَرَبِي. يُعتَقَد بِأَنَّه مُخْتَرَع خَط الْثُّلُث لَكِن لَم يَبْق أَي مِن أَعْمَالِه الْأَصْلِيَّة  
الخطاط عبد القادر شكري
أَحَد كِبَار الْخَطَّاطِيّن الْعُثْمَانِيِّيْن يُجِيْد عَدَّه انْوَاع مِن الْخُطُوط الْعَرَبِيَّة وَهُو الْمُعَلِّم الْخَاص فِي الْخَط لِلْسُّلْطَان سَلِيْم الْثَّالِث و كَاتِبا لِلسْرَاي الْسُّلْطَانِي تُوُفِّي عَام 1221 هـ  
الخطاط حسن رضا افندي
خَطَّاط عُثْمَانِي مَجِيْد لَامِع اشْتُهِر بِإِجادَة خَط الْثُّلُث و خَط الْنَّسْخ وَقَد عُرِف لَدَى الْأَتْرَاك الْعُثْمَانِيِّيْن بِكِتَابَة الْمَصَاحِف الَّتِي طُبِعَت عَدَّه مَرَّات و كَانَت سَبَبا فِي شُهْرَتِه فِي الْعَالَم الْإِسْلامِي  
الخطاطة أسماء عبرت هانم
 
الخطاط عبدالله زهدي أفندي
 
الخطاط يساري زاده مصطفى عزت
 
الخطاط الحافظ عثمان بن علي
وُلِد فِي اسْتَانْبُول عَام 1052 هـ وَتُوُفِّي عَام 1110 هـ، خَطَّاط عَبْقَرِي حُفِظ الْقُرْآَن مُنْذ نُعُوْمَة اظْفَارَه لِهَذَا سُمِّي بِالْحَافِظ لَه طَرِيّقْتَه الْخَاصَّة فِي كِتَابِه الْخَط النُّسَخ اشْتُهِر بِهَا بَيْن اقِرَانَه مِن الْخَطَّاطِيّن قَام بِتَعْلِيْم الْسُّلْطَان مُصْطَفَى الْثَّانِي و الْسُّلْطَان أَحْمَد الْثَّالِث و قَد كُتِب 25 مُصْحَفا يَرْحَمْه الْلَّه  
الخطاط حامد آيتاج الآمدي
وُلِد عَام 1309 هـ و تُوُفِّي عَام 1402 هـ وَهُو اشْهُر خُطتَطي زَمَانِه و يُعْتَبَر آَخَر خَطَّاط تُرْكِي قَوَاعِدي وَقَد بَلَغْت شُهْرَتِه الْبِلَاد الْعَرَبِيَّة و الْإِسْلَامِيَّة طَوْلَا و عَرْضَا اسْمُه الْحُقَيْق مُوْسَى عَزْمِي و يَقُوْل لَمَّا عَزَمْت عَلَى تَعَلُّم الْخَط كُنْت عَزْمِي و لَمَّا بَلَغَت مَا بَلَغَت حَمِدْت الْلَّه و سَمَّيْت نَفْسِي حَامِدَا كُتِب الْمُصْحَف الْشَّرِيف و جَعَل فِيْه لَفْظ الْجَلِالَه بِلَوْن أَحْمَر مِنَح هَاشِم الْبَغْدَادِي إِجَازَه فِي الْخَط  
الخطاط محمد عبد القادر عبدالله
اسْتَاذِنَا و شَيْخ خَطَّاطِي عَصْرِه و فَلْتَه زَمَانِه بِهَنْدَسَة الْخَط الْكُوْفِي الَّذِي تَعَلَّمَه مِن اسْتَاذُه الَّذِي بَعَث الْخَط الْكُوْفِي مِن مَرْقَدِه يُوَسُف أَحْمَد و كَذَلِك الْدِّيْوَانِي الَّذِي تَعَلَّمَه عَن اسْتَاذُه مُصْطَفَى غَزْلَان بِك خَطَّاط مُلْك مِصْر قَد قَام شَيْخُنَا بِتَطْوِير الْخَط الْدِّيْوَانِي بِطَرِيْقَتِه الْخَاصَّة الْقَادِرِيَّة و قَد تَحَصَّلت مِنْه عَلَى إِجَازَة فِي سِتَّه انْوَاع فِي الْخَط عَام 1409 هـ  
الخطاط الشيخ محمود الشحات
خَطَّاط مَجِيْد بِالْثُّلُث و الْنَسْخ و الْإِجَازَة كَان الْخَطَّاط الْخَاص لِوَلِي الْعَهْد بِالدِيَوَان الْمَلَكِي بِمِصْر قَام بِتَدْرِيْس الْخَط الْعَرَبِي بِمَدْرَسَة تَحْسِيْن الْخُطُوط الْعَرَبِيَّة ثُم عَمِل مُشْرِفا فِيْهَا و قَد مُنِح جَلَال الْإِجَازَة فِي تِسْعَة انْوَاع مِن الْخَط الْعَرَبِي و خَتَم شَهَادَة الْإِجَازَة بِخَتْم الْمَدْرَسَة الْرَّسْمِي بَعْد ان قَام الاسْتَاذ حُسَيْن أَمِيْن بِكِتَابِه عِبَارَة الْإِجَازَة لِأَن الاسْتَاذ مَحْمُوْد يُعَانِي مِن إِرْتِعَاش يَدَيْه بَعْد ان بَلَغ سِن 76 و كَان ذَلِك عَام 1409 هـ  
الخطاط أبو هاني محمد صيام
خَطَّاط فِلَسْطِيْن الْأَوَّل فَنَّان مُتَأَلِّق و هُو مُدَرِّس الْخَط الَّذِي دَرَس جَلَال فِي الْصُّفُوف الْإِبْتِدَائِيَّة بِالْمَدْرَسَة الْبَكْرِيَّة فِي سَاحَة الْحَرَم الْشَّرِيف بِمَدِيْنَة الْقُدْس لَه كُرَاسَات اعْتَمَدَتْها وَزَارَة الْتَّرْبِيَة الْأَرْدُنِيَّة بِمَدَارَسِهَا وَهُو خَطَّاط الْوِزَارَة و خَبِيْر الْخُطُوط فِيْهَا و قَد دَرَس الْخَط بِالْمَمْلَكَة الْمِصْرِيَّة.  
الخطاط محمد عبد العزيز الرفاعي
وُلِد الْخَطَّاط مُحَمَّد عَبْدُالْعَزِيْز الرِّفَاعِي فِي مَدِيْنَة اسْتـنـبَوْل سُنَّة 1285 هـ و لَقَب بِامَيْر الْخَطَّاطِيّن شَغَف مُنْد نُعُوْمَة اظافِرِه بِالْخَط الْعَرَبِي حَضَر الَى مِصْر سَنَة 1340 هـ فَكَتَب مُصْحَفا لِلْمَلِك فُؤَاد فِي سِتَّة أَشْهُر وَذَهَبُه فِي ثَمَانِيَة اشْهُر كَان يَدْرُس الْخَط فِي مَدْرَسَة تَحْسِيْن الْخُطُوط بِالْقَاهِرَة أَخَد الْخَط عَن أَلْحَمْد الْعَارِف الفلبوَي وَعَن مُحَمَّد شَوْقِي عَن خُلُوْصِي تُوُفِّي رَحِمَه الْلَّه سَنَة 1353 وَكَتَب عِدَّة كِتَابَات وُأَمَشق يَجُوْد عَلَيْهَا الْخَطَّاطُون مِن أَثَارَه الْخَطِيَّة كُرَّاسَة احْسَن النَّمَاذِج وَكُرَاسَتِه الْمَوْسُوْمَة بِالْقَصِيدَة الْنُّوْنِيَّة  
الخطاط محمد سامي افندي
وُلِد فِي عَام 1253 هـ بِأَسْتَانْبُوّل مِن أَهشّر مَشَاهِيْر خَطّطْي الْأَتْرَاك الْعُثْمَانِيِّيْن وَهُو كَاتِب الْرَّسَائِل الْسُّلْطَانِيَّة إِشْتُهِر بِكِتَابَة الْطُغْرَاء أَغْلَب كِتَابَاتِه بِالزِّرْنِيخ عَلَى الْوَرَق الْأَسْوَد و قَد اصَيِّب بِالشَّلَل فِي أَوَاخِر أَيَّامِه وَرُبَّمَا أَصَابَه احَدُهُم بِالْعَيْن حَسَدَا مِنْه تُوُفِّي عَام 1330 هـ.  
الخطاط الأديب سيد ابراهيم
وُلِد بِالْقَاهِرَة عَام 1897 هـ مِن مَشَاهِيْر الْخَطَّاطِيّن الْمِصْرِيِّيْن وَقَد وَصَلَت شُهْرَتِه الْدُّوَل الْعَرَبِيَّة و الْإِسْلَامِيَّة بِسَبَب مَا كَتَبَه مِن الْكَم الْهَائِل مِن عَنَاوِين لِلْكُتُب الْدِّيْنِيَّة و الْعِلْمِيَّة الَى جَانِب الأَمَشق الْخَطِيَّة لِكَافَّة أَنْوَاع الْخُطُوط و كَان لِّقِيَامِه بِتَدْرِيْس الْخَط فِي كُلِّيَّة الْعُلُوم سَبَبا فِي إِطْلَاق لُقِّب عَمِيْد الْخَط الْعَرَبِي عَلَيْه، و لِخِدْمَاتِه فِي هَذَا الْمَجَال كَرَّمْتَه وَزَارَة الْتَّرْبِيِّه و الْتَعْلِيم و لَا يَفُوْتَنَا ان نُذَكِّر ان اسْتَاذِنَا مُحَمَّد صِيَام مِن تَلَامِيْذِه، تُوُفِّي عَام 1994هـ.  
الخطاط محمود جلال الدين أفندي
أَخَذ الْخَط عَن أَفْذَاذ خَطَّاطِي زَمَانِه فَبَرَع فِيْهَا و قَام بِكِتَابِه أَمْشَق فِيْهَا بِالْثُّلُث و الْنَسْخ و قَد اطَّلَع عَلَيْهَا عَمِيْد الْخَط الْعَرَبِي الْمِصْرِي سَيِّد ابْرَاهِيْم و تَعْلَم مِنْهَا، و قَد قَام بِتَدْرِيْس أَسْمَاء عَبَّرَت هَانِم فبَرَعَت و تَأَلَّقَت و قَد تَزَوَّجَهَا فِيْمَا بَعْد و قَد دَفَنْت بِجِوَارِه فِي اسْتَانْبُول.  
الخطاط اسماعيل حقي التون بزر
وُلِد وَقْت صَلَاة عِيْد الْأَضْحَى عَام 1289هـ أَشْهُر مِن كُتُب الْطُغْرَاء مِن الْخَطَّاطِيّن الْعُثْمَانِيِّيْن بَعْد الْخَطَّاط الْعُثْمَانِي سَامِي أَفَنْدِي ثُم اصْبَح فِيْمَا بَعْد فِي الْمَرْتَبَة الْأُوْلَى و سَمِيْر بِطُغْرَّاكش تُوُفِّي عَام 1365هـ  
الخطاط عبدالله أفندي القرمي
 
الخطاط أحمد بن يحيى السهروردي
وُلِد بِبَغْدَاد خَطّاط بِارِع مَجِيْد و سَرِيْع وَقَد ذَكَر انَّه كَتَب 33 مُصْحَفا بِخَط غَايَة فِي الْجَمَال و الْكَمَال نَسْأَل الْلَّه الْعَلِي الْقَدِير ان يَجْعَل ذَلِك فِي مِيْزَان حَسَنَاتِه يَوْم يُبْعَث عِبَادِه.  
الخطاط عمر وصفي أفندي
 
السلطان العثماني عبد المجيد
 
السلطان العثماني محمود الثاني
 
السلطان العثماني أحمد الثالث
 
الخطاط محمد بن مقلة
 
الخطاط ابن البواب
 
الخطاط نيسب مكارم
 
الخطاط محمد غريب
 
الخطاط محمد ممدوح
 
الخطاط مصطفى عبد الحليم
 
الخطاط مصطفى راقم
 
الخطاط ياقوت المستعصمي
هُو ابُو الْدُّر جَمَال الْدِّيْن يَاقُوْت بْن عَبْدِاللّه الْرُّوْمِي الْكَاتِب. وَاصْلَه مِن بِلَاد الْرُّوْم مِن مَدِيْنَة امْاسِي. عَاش فِي بَغْدَاد فِي الْقَرْن الْسَّابِع الْهَجَرِي، وَانْتَسَب الَى الْخَلِيْفَة الْعَبَّاسِي الْمُسْتَعْصِم بِاللَّه، الَّذِي قَرَّبَه الَيْه وَشَمِلَه بِرِعَايَتِه فَعَرَف بْيَاقُوت الْمُسْتَعْصِمِي.أَعْتَنّى بِتَعْلِيْمِه فُنُوْن الْخَط الْشَّيْخ صَفِي الْدِّيْن عَبْدَالْمُؤْمِن الْارْمَوي الْبَغْدَادِي، احَد فُقَهَاء الْمُسْتَنْصِرِيَّة، وَاشْهَر كِتَاب زَمَانِه. رُبْع يَاقُوْت عَلَى عَرْش الْخَط الْعَرَبِي وَصَار مَضْرِب الْمَثَل فِي حُسْن الْخَط. حَتَّى كَان الْنَّاس اذَا اسْتَحْسَنُوْا خَطّا قَالُوْا.. خَط يَاقُوَّتِي.. وَبَرَع يَاقُوْت فِي تَجْوِيْد الْخَط كَثِيْرا وَهَذَّب اوْضَاع الْحُرُوْف، وَحُوْر فِي انْكِبَاب وَاسْتِلِقَاء بَعْضُهَا، وَصَارَت مَدْرَسَة بَغْدَاد الْخَطِيَّة هِي الْسَّائِدَة فِي الْعَالَم الَاسَلامِي، بِفَضْل جَهْوَدُه حَيْث سَعَى الْخَطَّاطُون فِي الْآَفَاق يُقَلِّدُوْن خُطُوْطُه وَيَمَشَقُون عَلَى قَاعِدَتِه الَّتِي لَاتَزَال الَى يَوْمِنَا هَذَا. وَلَقَد ظَهَرَت حَوْل يَاقُوْت وَفِي حَيَاتِه مَدْرَسَة خَطِيَّة وَكَانَت تُدْعَى ”مَدْرَسَة يَاقُوْتِيَّة“.  
الخطاط محمد اسعد اليساري
 
الخطاط عبدالله الزهدي
 
الخطاط نجيب بك هواويني
 
الخطاط احمد كامل
 
الخطاط عباس شاكر البغدادي
 
الخطاط محمد علي المكاوي
 
الخطاط عبد الرزاق سالم
 
الخطاط محمد حسن ابو الخير
 
الخطاط محمد عبد الرحمن
 
الخطاط مسعد خضير
 
الخطاط يسوف ذنون
 
الخطاط محمد بدوي الديراني
 
الخطاط مصطفى غزلان
 
الخطاط محمد محفوظ
 
الخطاط محمد مؤنس زاده
 
الخطاط كامل البابا
 
الخطاط محمد العارف
 
الخطاط محمد نظيف
 
الخطاط حسين حلبي
 
الخطاط الحافظ محمد امين الرشدي
 
الخطاط عبدالله بك الزهدي التميمي
 
الخطاط محمد طاهر الكردي المكي
 
الخطاط جلال أمين صالح
 
الخطاط محمد مرتضى
 
الخطاط عثمان طه
 
الخطاط محمد داوود الحسيني
 
الخطاط برهان كباره
 
الخطاط هاشم محمد البغدادي
وَهُو خَطَّاط مَعْرُوْف عَلَى الْمُسْتَوَى الْعَرَبِي وَالْإِسْلَامِي بِخَطِّه الْعَرَبِي الْجَمِيْل الَّذِي خَط بِه حُرُوْف الْقُرْآَن، وُلِد هَاشِم فِي بَغْدَاد عَام 1921م وَأَخَذ الْخَط عَن الْأُسْتَاذ عَلَي صَابِر وَالْمَلا عَارِف الشَيُخُلي الَّذِي أَجَازَه فِي الْخَط عَام 1943م، وَأَجَازَه كَذَلِك الْخَطَّاط التُّرْكِي الْمَشْهُوْر مُوْسَى عَزْمِي وَالْمَعْرُوْف بِاسْم حَامِد الْآمِدِي وَقَد أَجَازَه مَرَّتَيْن الْأُوْلَى فِي عَام(1370هـ، 1950م)، وَالْثَّانِيَة فِي عَام(1372هـ، 1952م)، بِإِجَازَة عَامَّة. وَلَه إِسْهَامَات كَثِيْرَة وَمُتَنَوِّعَة فِي الْخَط الْعَرَبِي، خُصُوْصَا عَلَى عَدَد مَن مَسَاجِد بَغْدَاد وَمِنْهَا جَامِع الْحَاج بُنَيَّة.وَمَن الْمَسَاجِد أَيْضا يُوُجِد لَه شَرِيْط مِن ارْوَع مَايَكُوْن خَلْفِيَّة سَوْدَاء وَخَط اصْفَر بِخَط الْمُحَقَّق عَلَى جَامِع الْحَيْدَر خَانَة قُرْب شَارِع الْمُتَنَبِّي فِي بَغْدَاد كَتَبَه عَام 1390 هـ وَإشْتُغّل خَطَّاطا فِي مُدِيْرِيَّة الْمَسَاحَة الْعَامَّة فِي بَغْدَاد، وَلَه مَن الْآَثَار الْفَنِّيَّة الْكَثِيْرَة عَلَى الْمَسْكُوْكَات الْعِرَاقِيَّة وَالتُّونْسِيّة وَالْمَغْرِبِيَّة وَاللِّيبِيّة وَالْسُّوْدَانِيَّة.أَصْدَر كُرَّاسَة حَوْل قَوَاعِد الْخَط الْعَرَبِي عَام 1961م. مَا زَالَت تُدَرِّس فِي كَثِيْر مِن مَعَاهِد الْخَط. تُوُفِّي فِي شَهْر نَيْسَان مِن عَام 1973م.  
الخطاط محمد خلوصي
 
بنت خداوردي
أَحْضَرَت مِن مَدِيْنَة الْإِسْكَنْدَرِيَّة فِي زَمَن الْمَلِك الْكَامِل فِي شَهْر شَوَّال عَام 624هـ بِنْت خَلَقَهَا الْلَّه بِلَا يَدِيْن احْضُرَن بَيْن يَدَي الْوَزِيْر رِضْوَان قَامَت بِإِلْتِقَاط قَلَم مِن الْبُوص بِالْسِّكِّيْن و شُقَّتِه و أَخَذَت وَرَقَة و كَتَبْت عَلَيْهَا... و كُل ذَلِك بِكِلْتَا رِجْلَيْهَا كَأَحْسَن مِمَّا يَكْتُبُه الْكُتَّاب بِأَيْدِيْهِم و نَاوَلْت الْرُّوَقَة لِلْوَزِيْر ... فَقَرَأَهَا بِإِعْجَاب ... و فِيْهَا تَطْلُب مِنْه زِيَادَة رَاتِبَهَا ... فَأَمَر بِزِيَادَتِه و شُكْرَهَا و أَعَادَهَا الَى الْأَسْكَنْدَرِيَّة ... و قَبْرَهَا هُنَاك يَعْرِف بِمَقَام بِنْت خُدَاوَرْدي : و هِي مِن ثَلَاث لُغَات عَرَبِيَّة و فَارِسِيَّة و تَرَكَيُّه مَعْنَاهَا : الْنَّبْت الَّتِي اعّطَانَا الْلَّه ايّاها أَو كَمَا يُسَمَّى فِي ايَّامِنَا الْحَاضِرَة هِبَة الْلَّه.  

 

 

من و الى زوار الموقع
سجل الزوار
إتصل بجلال
إهداء مع الشكر و التقدير
الحقوق و اتفاقية الإستخدام
إتصل بإدارة الموقع
من جلال لعشاق الخط العربي
كيفية معرفة نوع الخط
درس متكامل في خط الإجازة
هدايا لزوار الموقع
الخط السنبلي
صفحات في الخط العربي
تاريخ الخط العربي
اساتذة الخط العربي
موازين خط الرقعة المرسل من جلال
 
 
أقسام الموقع الرئيسية
نبذة عن جلال
الشهادات الدولية
صور و فن
لوحات شخصية مرسومة بالخطوط
معرض روائع الخطوط